نصائح لمستعملي المعينة السمعية

اعلم ان المعينة السمعية هي اداة تعينك على السمع ولا يمكن اخصائي السمع ان يعطيك اذن طبيعية من خلق الله, فقد تجد استغراب من الصوت القادم من المعينة السمعية الذي يصدر منها ففي البداية يجب ان تتعود على هذا الصوت قدر الامكان بصورة تدريجية ، اذا كان الصوت ملائما ، واذا لم يكن ملائما فعليك مراجعت اخصائي السمع(المبرمج) ليجري التعديل المناسب لك .

ان الاستعمال الاول للمعينة السمعية سواء كان ذلك اول مرة في حياتك او لا ، قد تجد استغراب من صوتها الجديد اولا، وان استعملتها سابقا وكانت المعينة مختلفة عن الحالية فقد تعطيك صوتا مختلفا عن سابقتها فعليك في كلا الحالتين ان تتعود بالتدريج على صوتها الحالي.

وضيفة المعينة السمعية : وضيفة المعينة السمعية هو تكبير الصوت بشكل مريح وتوضيحه فهناك من يسمع الصوت ولكن لايفهمه ، واعطائك صوت مريح خالي من الضجيج.

وهنالك نوع لمن يحتاج الى تكبير الصوت اي مجرد معينة سمعية ترفع الصوت ، ومنها انواع :

  • معينة ذات تكبير متوسط الى شديد
  • معينة ذات تكبير شديد الى شديد جدا

اما النوع الاخر فبعض ضعاف السمع يشكون بعدم فهم الكلام من الشخص المقابل ، فيلجأ الى الانتباه لحركة الشفاه لكي يفهم ما يقول . وهنا يأتي دور عمل المعينة السمعية لتوضيح السمع .

 

ولا ننسى ان اعطاء الراحة السمعية، لتقليل ضجيج المحيط ، فبعض المعينات السمعية تعطيك تكبيرا لكل الاصوات ، حتى صوت ضجيج السيارات وغيره. فعند شراءك للمعينة السمعية ، يجب ان توفر لك صوت واضح ومريح ومفهوم دون النظر الى الشخص المتحدث اليك ، وبمسافة لا تقل عن اربع امتار. وعند الانتقال الى اماكن التي يتواجد فيها الضجيج مثل الشارع واصوات الاجهزة المحيطة يكون الصوت مريح اقرب الى الطبيعي.

 

 

وظيفة المعينة السمعية قلنا سابقا ان للمعينة السمعية وظيفتان هي تكبير الصوت وتوضيحه. فتوجد معينة سمعية غير قابلة للبرمجة واخرى قابلة للبرمجة و تعتمد على مخطط السمع الصادر من طبيب أخصائي السمع. فيتم اختيار المعينة من خلال مخطط السمع على اساس شدتها في حالة كون المعينة قابلة للبرمجة او غير قابلة للبرمجة. في حالة كون المعينة قابلة للبرمجة يتم اختيارها على اساس عدد القنوات ، فكلما زادت عدد القنوات كلما زادت قابلية المعينة السمعية على فهم الكلام من الشخص المقابل . وايضا زاد فهم الكلام في حالة تواجد عدت اشخاص , فهناك اشخاص يعانون عدم فهم الكلام من عدة اشخاص في آن واحد .

جدول استعمال المعينة السمعية للمرة الاولى

لا يتم استعمال المعينة السمعية للمرة الاولى مباشرة ، فلابد من تدريب وتعويد على المعينة السمعية خلال اسبوعين :
ويكون ذلك وفق جدول الاتي :
الاسبوع الاول تستعمل في الجو الهاديء بعيد عن الضجيج داخل البيت او داخل مكتب او داخل الصف كل يوم ساعة ونزيد ساعة واحدة يوميا وتدريجيا بعيدا عن الاصوات العالية والاصوات الحادة والمفاجئة خاصة في المطبخ مثل صوت قرقعة الملاعق والاواني:
اليوم الاول : توضع المعينة لمدة ساعة واحدة فقط ثم ترفع
اليوم الثاني : يتم وضعها لمدة ساعتان وترفع
اليوم الثالث : يتم وضعها لمدة ثلاث ساعات ثم يتم رفعها
وهكذا في اليوم الرابع و الخامس والسادس والسابع
الاسبوع الثاني
تستعمل المعينة السمعية بالتدريج لتتعود على اصوات الضجيج(الشارع او في ساحة المدرسة او في في مكان العمل)
اليوم الاول : تستعمل يوم كامل في الهدوء او في البيت مع ساعة واحدة فقط خارج البيت في الضجيج (الشارع او في ساحة المدرسة او في في مكان العمل)
اليوم الثاني : تستعمل يوم كامل في الهدوء مع ساعتان في الضجيج
اليوم الثالث : تستعمل يوم كامل في الهدوء مع ثلاث ساعات في الضجيج. وهكذا في اليوم الرابع والخامس حتى السابع
وبعد انتهاء الاسبوعين نستعمل المعينة السمعية يوم كامل داخل وخارج البيت ونذهب الى اخصائي السمع في اليوم الخامس عشر عند وجود اصوات لم نتأقلم عليها.

كيف يتم اختار المعينة السمعية
لابد من مراجعة ضعيف السمع لاخصائي السمع واحضار تخطيط السمع الصادر من الطبيب الاخصائي للسمع ، وعليها يتم اختيار المعينة السمعية. ان اختيار حجم المعينة السمعية ونوعها يتم على اساس شدة الضعف المدرج في تخطيط السمع . فمثلا المعينة السمعية داخل القناة تعطى لشخص الفاقد للسمع الذي مخطط سمعه من 30 db الى 80db .اي لم يتجاوز80 db . واما المعينة السمعية خلف الاذن فتعطى للشخص الفاقد السمع الذي مخطط سمعه من 30db الى 100 db او للذي عنده فقدان سمع شديد ، اي من 60 db الى 120 db. فهنا لابد من الاشارة الى ان استعمال المعينة السمعية داخل القناة لا تناسب لفاقدي السمع الشديد ( اي اكثر من 80 db ) ، عندها سوف يسمع صوت المقابل ولكن دون تمييز اي لا يفهم ما يقول.